-->
U3F1ZWV6ZTM2ODkxMzI1NDc1X0FjdGl2YXRpb240MTc5Mjc4MTg2NTk=
recent
التدوينات الأخيرة

إدارة رأس المال خلال تداول العملات الرقمية

 

إدارة رأس المال أثناء تداول العملات الرقمية

إدارة رأس المال في مجال العملات الرقمية جزء لا يتجزأ من إدارة المخاطر وأحد أهم عناصر التداول في سوق العملات الرقمية، فكم من متداول خسر أمواله بسبب سوء تدبير رأس المال، وكم من صفقة ناجحة أصبحت فاشلة بسبب سوء إدارتها، فلا بد و أن تحدد نسبة المال الذي ستدخل به من محفظتك في التداول، والهامش الحر الذي تحتفظ به في محفظتك على شكل USDT أو أي عملة ثابتة أخرى، ثم نسبة رأس المال الذي تدخل به في كل صفقة على حدة، ثم نسبة الأموال التي تدخل بها في صفقات التخزين القصيرة المدى والمتوسطة وأحيانا صفقات التخزين طويلة المدى، و الصفقات السريعة سكالبينغ والصفقات اليومية.

يتطلب تداول العملات الرقمية بنجاح الكثير من التعليم المناسب وضبط النفس والصبر، والتكيف السريع مع تغيرات السوق المفاجئة، إن الإدارة السليمة للمخاطر تكون مسؤولة في العديد من الأحيان عن 60%من النجاح في عملية التداول.

 

ستحتاج إلى خطة تداول كاملة، فتداول العملات الرقمية ينطوي على درجة عالية من المخاطر، كما أن إدارة المخاطر المالية هي واحدة من أكثر المواضيع إثارة للجدل في تداول العملات الرقمية، إلا درجة أننا نحد بعض الدول منعت التداول بالعملات الرقمية ومنها من دعمته ونظمته والأخر يذر منه.

 

وقبل الدخول في صلب الموضوع نحيلك على حسابنا في التلغرام تحت عنوان:

التوصيات المجانية للعملات الرقمية

إستراتيجية تداول العملات الرقمية

والآن إليك أهم الأمور التي عليك معرفتها والالتزام بها وتطبيقها في تداولاتك:


أولا: يجب أن تعلم أننا نتداول سبوت لا نتداول الفيوتشر والتداول بالمارجن سواء كانت الرافعة المالية كبيرة أو صغيرة أولا لكونها محرمة شرعا وثانيا لكونها تعرضك للخسائر فادحة
   ثانيا: هناك أربع أنواع من التداول: التداول اللحظي واليومي والتداول بقصد التخزين المتوسط أو الطويل.

  • التداول اللحظي ونقصد به ما يسمى السكالبينغ تدخل عدة صفقات في يوم واحد برأس مال كبير و تقتنص نقاط قليلة فقط وتخرج من الصفقة بعد دقائق فقط، هذا النوع من التداول مرهق للأعصاب و يشكل ضغط نفسي كبير على المتداول لا ينصح به إلا خلال الأخبار القوية.
  • التداول اليومي ويقصد به فتح صفقة لهدف قريب قد تغلق بعد ساعات و قد تستغرق أسبوعا أو أسبوعين في بعض الحالات.
  • التخزين للمدى المتوسط ونقصد به شراء العملة و الاحتفاظ بها لحوالي ثلاث أشهر بعد تتبع أخبارها و دراسة أجندتها.
  • التخزين للمدى الطويل ويكون لمدة تفوق ستة أشهر إلى سنة فقط في نظري لكون العملة إن كان لها مشروع سيرتفع سعرها بشكل مضاعف لأقل من سنة إلا نادرا.

  1. اعتمد على التحليل الأساسي في تحليلاتك، فهو المحرك الأساسي للسوق، أما التحليل التقني فهو تابع لتحليل الأساسي، إن كان بالمثال يتضح المقال، أقول لك التحليل الأساسي هو الحصان، والتحليل التقني هو العربة، التحليل الأساسي هو تتبع أخبار العملة ومدى مصداقيتها وتصريحات الدول ومدراء البنوك المركزية حول العملات الرقمية، أما التحليل التقني فهو تحليل الشموع اليابانية و مناطق الدعم والمقاومة و حالات التشبع مع الاستعانة بمؤشرات معينة أغلبها تابع للسعر أو الفوليوم.
  2. لا يجب أن تخاطر بأكثر مما يمكنك تحمل خسارته، إذ لا يعقل أن تتاجر وتتداول في سوق العملات الرقمية المعروف بانهياراته الكبيرة و تقلباته التي تعصف برؤوس أموال كبيرة. 
  3. احتفظ دائماً بقسم من أموالك في المحفظة مجمد بعملات ثابتة مثل USDT ، أولا لاقتناص الفرص المفاجأة وثانيا لتدعيم صفقاتك في حالة تراجع السوق وحدوث تصحيح كبير من الدرجة الثالثة على مقياس فيوناتشي. 
  4. حينما نقول هدف أول وثاني وثالث فعليك وضع إيقاف الخسارة عند الهدف الأول ثم نقله إلى الهدف الثاني عند تحقيقه وهكذا لأن العملة قد تتراجع وتصبح الأهداف خسائر 
  5. لا تضع كل البيض في سلة واحدة، تعتبر هذه المسألة من بين أهم النقاط الرئيسية لإدارة المخاطر، والمقصود هن أمران أثنان أولهما: هو الاستثمار في أكثر من عملة رقمية لكن الاختيار هنا يكون مدروس وعدم الدخول في أي عملة تظهر بأنها واعدة، ويعد فريقها بأنها ستحقق نجاحات متتالية في العالم المالي وغيرها من الوعود البراقة التي تفشل في مواجهة الواقع في العديد من الأحيان، خاصة إن لم يكن لها مشروع على أرض الواقع، فإن كنت مستثمرا في عملة واحدة فقد تنهار و تذهب كل أموالك في مهب الريح كما حدث في هذه السنة 2021  رفعت الولايات المتحدة الأمريكية دعوى على عملة الريبل XRP التي كان متوقعا بشدة ارتفاعها فوق خمس دولار، لكن الدعوى وتخوف المستثمرين جعلها تقف في حدود النصف دولار، لذا عليك تنويع العملات الالكترونية التي تستثمر فيها. 
  6. السبب الثاني لعدم وضع كل البيض في سلة واحدة فما قلناه في العملات وأنها قد تنهار نقوله على المنصات، فهي أيضا قد تنهار بسبب القرصنة أو اختلاف مدرائها في أي لحظة، ولعل الجميع يعلم أن منصة كريبتوبيا في سنة 2019 وقع اختلاف بين مدرائها ودخل أحدهم للمنصة وغير بشكل عشوائي الرموز والأكواد مما تسبب فقدان أغلب عملات العملاء في المنصة، ثم دخلت منصة كريبتوبيا مرحلة التصفية القضائية وفقد العملاء والمستثمرين أزيد من مليار دولار.
  7. لا تدخل ضد التيار مهما كانت المغريات، فإذا كان السعر في قناة تنازلية فلا يعقل أن تدخل بالشراء. والقناة السعرية ننظر إليها بشارت اليوم ثم أربع ساعات. مع الأخذ بعين الاعتبار عمليات التصحيح.
  8. إياك والدخول في عملة ما مهما كانت جيدة ومتوقع ارتفاعها بمبلغ كبير من محفظتك ، دائما ادخل ب 10% من رأس مالك في كل صفقة و في أحسن الظروف 20%  من رأس مالك أما صفقات تخزين طويلة المدى يستحسن الدخول بأقل من 5%  والمتوسطة المدى أقل من 10% على أن تخصص 25%  من رأس المال للتخزين المتوسط و 10% من رأس مالك للتخزين البعيد المدى
  9. لا تدخل صفقات في عملات عشوائية او التداول في منصات سيئة فربما كانت إدارتك مالية صحيحة وتحليلك للعملة جيد ولكن فشل العملة لعدم وجود أي مشروع لها أو عدم وجود فوليوم كافي سيؤدي بك إلى الخسارة نتيجة موت العملة و حذفها من منصات التداول.
  10. لا بد لك من تحديد أهداف معقولة لكل صفقة والخروج عند كل هدف بنسبة معينة من رأسمالك ، وتتبع الربح بشكل دائم للحفاظ على أرباحك.
  11. لا تكن طماعاً، أحيانا تحقق نسبة ربح تصل الى 20 % و تقول أن العملة لا زالت في ارتفاع فيقع العكس و تصبح الخسارة هي 20 % لذا عليك بالقناعة.
  12. الالتزام بخطتك واسترتيجيتك: الالتزام بالخطة يمكنك أيضا من التفادي في دخول الدوامة النفسية التي يصاب بها المتداولين الذين خسروا ويحاولون استعادة ما فقدوه بصفقات غير مدروسة والتي تؤدي في العديد من الأحيان لمزيد من الخسارة.
  13. السيطرة على العواطف وإدارة المخاطر، بصفتك متداولًا في عالم العملات الرقمية ، يجب أن تكون قادرًا على التحكم في مشاعرك وعواطفك تجاه صفقاتك المفتوحة سواء كانت رابحة أو خاسرة، إذا كنت لا تستطيع التحكم في مشاعرك ، فلن تتمكن من تحقيق الأرباح التي تستهدفها.
  14. كلما كانت المخاطر أكبر كانت المكاسب أعظم، لذا يمكن الدخول في عملات جديدة برأسمال محدود بعد دراسة مشروع العملةـ لتحقيق أرباح كبيرة برأس مال صغير تتجاوز الضعف بعشر مرات أو أكثر.
  15. تجنب التداول المُفرط، التداول المُفرط والدخول في عدة صفقات يومية سواء سكالبينغ أو غيره حتما يكون أكبر خطأ ترتكبه في طريقك لاحتراف تداول العملات الرقمية.
  16. الاستعداد للأسوأ فالأداء السابق ليس مؤشراً على نتائجك المستقبلية نجاحك الحالي قد ينقلب لخسائر لذا كن على استعداد لتقلبات السوق العالية، لا يمكننا معرفة مستقبل العملات الرقمية، لكن ما حدث في السنوات السابقة من انهيارات كبرى، يجعلنا نتوقع الأسوأ.
مع متمنياتنا بالتوفيق للجميع

الاسمبريد إلكترونيرسالة