الأحد، 31 يوليو 2016

ربح المال عن طريق شركات الاستثمار


ربح المال عن طريق شركات الاستثمار



الجزء الأول: ما هي شركات الاستثمار وكيفية عملها


كثر الحديث مؤخرا عن الربح من شركات الاستثمار، أو ما يسمى بشركات تقاسم الأرباح أو الهايب، لكون الربح بهذه الطرقة سهل للغاية، ولا يحتاج الى مؤهلات خاصة أو تجارب مسبقة، فقط أنت محتاج لـ 10 دولارات فما فوق؛

 هذا النوع من الربح شهد اقبالا منقطع النظير، خاصة بين الشباب، بالمقارنة مع باقي أنواع الربح الأخرى، مما عجل بظهور الالاف من شركات تقاسم الأرباح الأجنبية والعربية، بل حتى المغربية، والتي داع صيتها داخل المغرب وخارجه، فما هي شركات تقاسم الأرباح؟ وكيف تعمل؟، خصوصا وأنها تعطي أرباحا خيالية قد تصل أحيانا الى مضاعفة رأس المال، خلال أسبوع أو أسبوعين؛ ثم هل فعلا تعتبر شركات الهايب من أسهل طرق الربح من الانترنيت؟؛

 أسئلة وأخرى سنجيب عليها انطلاق من تجربتي الشخصية في هذا المجال؛ مستعملين مصطلح الهايب بدل مصطلح تقاسم الأرباح أو شركات الاستثمار، لكون هذا النوع من الربح ظهر في الدول الأوربية والأسيوية، ثم انتشر في الولايات المتحدة الأمريكية، وانتقل متأخرا بسنوات الى الدول العربية، ونختم هذا المحتوى بسؤال غاية في الأهمية بالنسبة للمسلمين ألا وهو: هل هذا النوع من الربح يعتبر حلالا؟، أم أنه يخالف أحكام الشريعة الإسلامية؟.
وقبل الخوض في تفاصيل هذا الموضوع نشير ونؤكد ان افضل طرق الربح من الانترنت حاليا والتدوينة بتاريخ ماي 2018 هي الربح من العملات الالكترونية مجانا ننصحك بدخول هذا الميدان فهو الاسهل والاسرع في الربح ولا يحتاج مؤهلات.

ما هي شركات الاستثمار الهايب  HYIP

كلمة هايب HYIP اختصار لـ High-yield  investment program اي برنامج استثماري ذو ربح عالي، وهي شركات استثمارية عبر الانترنت ذات أرباح عالية، وطبعا ذات مخاطر عالية أيضا.
Gearbest Gearbest Tablets - Up To 75% OFF promotion
Gearbest Tablets - Up To 75% OFF

طرق عمل شركات الهايب

 يقوم صاحب الفكرة بافتتاح شركة أو موقع الكتروني في وجه الأشخاص العادين أو الاعتبارين للاستثمار في الشركة، وتتضاعف أموالهم بشكل كبير دون اي جهد يذكر، فقط إيداع الأموال ابتداءا من 10 دولارات فما فوق.

وهنا سؤال يطرح نفسه بقوة، من أين تأتي الشركات بكل تلك الاموال لتقوم بتوزيعها على المستثمرين؟، هذا النوع من الشركات يستخدم استراتيجيات استثمارية مختلفة لتحقق أرباحا عالية، ومن تم تدفع لأعضائها المستثمرين؛ بعض تلك الشركات الصادقة والتي تدوم لسنوات يكون مصدر اموالهم من التجارة بالعملات، والمضاربات في البورصات المحلية والعالمية، المراهنات الرياضية وكل أشكال القمار الأخرى.

غير أن هناك شركات هايب تقوم بالاستثمار في شركات هايب أخرى ذات مصداقية وكفاءة عالية؛ وتكون رهينة لغيرها فإن أقفلت الثانية فإنها تغلق بدون سابق إندار وغالبا لا يكون لها أي عنوان فعلي وحقيقي وتكون مرتبطة وجودا وعدما بشركة الهايب المستثمر فيها.

والخطير في الأمر، أن هناك شركات لا تفعل أي شيء، فقط تفتح موقعا الكترونيا لا عنوان له على أرض الواقع، وتنتظر الضحايا لكي يستثمروا فيه فتنصب عليهم، بعد أن تغريهم بأرباح في الأيام الأولى لجلب الاحالات أو ما يسمى بالرفرالات وتزايد عدد المستثمرين، خصوصا وأن هذا النوع من الاستثمار والشركات العاملة فيه ليس لديها أي ضمانات على الإطلاق وغير خاضعة لأي مراقبة محلية أو دولية.

إن شركات الهايب وهذا النوع من الاستثمار له سلبيات وايجابيات، غير أن سلبياته أكثر بكثير من إيجابياته، حيت انه لا يوجد اي ضمانات على رأس المال عند استثماره، كما لا توجد أي ضمانة أنك ستستلم أرباحك؛ والايجابي في الامر أنك ستحصل على ارباح عالية دون عناء على حسب المبلغ المستثمر وذلك عندما تجد شركة صادقة.

إن البحث عن الشركات الصادقة في هذا المجال كالبحث عن الأحجار الكريمة بين الصخور والجبال، فإن كنا تطرقنا في هذه التدوينة الى تعريف شركات الهايب وطريقة عملها، فالتدوينة اللاحقة سنشير فيها الى أهم الأمور التي يجب عليك معرفتها والقيام بها قبل أي استثمار في أي شركة هايب؛ كما سنتطرق الى القواعد الذهبية للاستثمار وسمات الشركات النصابة لنختم بموقف الشريعة الإسلامية من شركات الهايب، تقاسم الأرباح.

في التدوينة القادمة تحت عنوان سنتطرق الى  القواعد الذهبية للاستثمار ، ثم الى سمات شركات الهايب النصابة، لنختم بموقف الشريعة الإسلامية من هذا النوع من الاستثمار.

إن كان لك أي استفسار لا تتردد في مراسلتنا
جميع الحقوق محفوظة لـ ، أرباح برو
صمم ب كل من طرف : المهدي درة